تقافة ... هل الاكتئاب وراثي

 

بيَّنت دراسة أجراها باحثون أميركيون ونشرت نتائجها مجلة Nature Genetics وجود أثر جيني وخطر الإصابة بالاكتئاب لدى الأشخاص المتحدرين من أصول أوروبية، في خطوة إضافية لفهم أفضل للمسببات الحيوية لهذا المرض والبحث عن علاجات جديدة.

 

 

ودرس الباحثون 17 تحولاً وراثياً قد يكون مصدره خطراً للإصابة بالاكتئاب، وشملت الدراسة أكثر من 121 ألف شخص أصيبوا بالاكتئاب أو عولجوا من هذا المرض، و338 ألف شخص لم يعانوا سابقاً من حالات #اكتئاب. واستخدم الباحثون بيانات مستقاة من جمعية "23 أندمي" الأميركية للعلوم الوراثية التي تبيع فحوص حمض نووي للأفراد بهدف تقويم الخطر الوراثي لإصابتهم ببعض الأمراض.

وفي هذا الإطار، أوضح أحد معدي الدراسة روي بيرليس، وهو استاذ في طب النفس في كلية الطب في جامعة هارفرد من مستشفى ماساتشوستس العام في الولايات المتحدة أن "تحديد الجينات التي تؤثر على خطر الإصابة بالمرض يمثل خطوة أولى لفهم التركيبة الحيوية للمرض نفسه، ونأمل أن يرشدنا اكتشاف هذه الجينات إلى استراتيجيات علاجية جديدة".

 

Please reload