La Nature De Chaumet

في العام 1780، أبصرت مجوهرات شوميه الثمينة والراقية النور. وها هي اليوم مجموعة La Nature De Chaumet تعيد تقديم مصادر الإلهام التي تأسست عليها الدار لتعبّر عن هوية شوميه وتكشف عن رؤيتها الطبيعية. فقد حرصت دار شوميه في مجموعتها الجديدة على اختيار النباتات والأزهار ذات القوة الرمزية المهمة (شجرة الغار، وسنابل القمح، وشجر السنديان، والزنبق). تقسم تصاميم المجموعة إلى أربع لوحات، تم إتقانها وفقاً لتقاليد التميّز لدى الدار، مع وضع المهارات التقنية في خدمة الإبداع المذهل والعواطف الجياشة.

 

 

Please reload