البحرين ميريدا" يفوز بسباق بربانتسي بيجل

استطاع دراج فريق البحرين ميريدا للدراجات الهوائية سوني كولبريلي أن يظفر بلقب النسخة الـ57 من طواف بربانتسي بيجل الذي يعتبر آخر سباقات فلاندرس الكلاسيكية، والذي يطلق عليه "سباق بشخصية فريدة"، ويتخلله 20 تلة.

وقد ساهم في فوز الدراج كولبريلي زملائه في الفريق الذين شاركوا في الطواف، وهم إنريكو غاسباروتو، وغريغا بول، وايفان غارسيا، ولوكا بيبرنيك وميين وانغ، إذ بذلوا أقصىجهودهم خلال السباق لمساعدة كولبيرلي على الانتصار.

وقال كولبريلي بعد السباق: "لقد أردت أن أحقق الانتصار في هذا السباق الصعب، لقد كنت متوتراً بعض الشيء، إذ إنني كنت متخوفاً أن يستطيع الدراجون اللحاق بنا، من خلال هذه السباقات أستطيع أن أبني ثقتي بنفسي، ففي العام الماضي كنت أقترب من الفوز، وهذا العام استطعت الفوز، في كل عام أشعر بأنني أتحسن، وهدفي أن أبذل أقصى جهدي، ويوم الأحد القادم في سباق أمتسل غولد سنرى ما سيحدث".

 

 

 

من جهته، قال زميله غريغا بولي: "لقد كان يوماً رائعاً، نحن كفريق أدينا عملاً ممتازاً لدعم زميلنا سوني، لقد كان الأهم أن يفوز بعد الأداء الرائع من كل عناصر الفريق الذين ظهروا بشكل مذهل".

من ناحيته، قال انريكو غاسباروتو: "لقد كان هذا انتصار للفريق، وذلك لأننا جميعاً أظهرنا أداء كبير"، فيما أعرب المدير الرياضي للفريق، تريستان هوفمان، عن سعادته الكبيرة بتحقيق الانتصار وظهور الفريق بهذا الأداء خلال السباق، بما فيهم الطاقم الإداري والفني.

 

Please reload